• DARTAKAFULاجتماع مجلس الإدارة
  • SFWAMUBASHERخبر صحفي
10:00
01 january 2014
الصفحة الرئيسية > نبذة عن السوق > الفعاليات > تفاصيل الفعالية

إدراج صكوك طيران الإمارات في ناسداك دبي

SKR_3392a

قام سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، الرئيس الأعلى، الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة، اليوم بقرع جرس التداول في سوق دبي المالي، وذلك إيذاناً بإدراج صكوك صادرة عن طيران الإمارات في ناسداك دبي، البورصة العالمية للمنطقة.

ومن شأن إدراج هذه الصكوك، البالغة قيمتها مليار دولار أمريكي، تعزيز الجهود المبذولة بعد إطلاق صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، مبادرة تحويل دبي إلى مركز عالمي للصكوك الإسلامية، وتماشياً مع رؤية سموه في جعل دبي عاصمة للاقتصاد الإسلامي في العالم. وقد ارتفعت القيمة الإسمية للصكوك المدرجة في سوق رأس المال بإمارة دبي عقب هذه الخطوة إلى 10.625 مليار دولار لتحتل المرتبة الثالثة عالمياً بين مراكز إدراج الصكوك.

وقد لقي إصدار صكوك طيران الإمارات، أسرع الناقلات الجوية الدولية نمواً في العالم،  إقبالاً من جانب المستثمرين الإقليميين والعالميين من كل منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا وأوروبا وآسيا والولايات المتحدة.

وقال سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم: "يمنح إدراج صكوك طيران الإمارات في ناسداك دبي الحضور العالمي المرغوب سواء من جانبنا أم من جانب المستثمرين في تلك الصكوك من خلال بورصة تعمل وفق المعايير الدولية، كما أن ناسداك دبي وفرت لنا الفرصة للإدراج في سوقنا المحلية حيث تتمركز طيران الإمارات. وبطبيعة الحال فإن ما تتسم به البورصة من سلاسة وفعالية يجعلها الخيار الأمثل لإدراج الأوراق المالية."

ومن جهته قال معالي محمد عبد الله القرقاوي، رئيس المكتب التنفيذي لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، ورئيس اللجنة العليا لتطوير قطاع الاقتصاد الإسلامي،:" يوماً تلو الآخر يكتسب قطاع الإقتصاد الإسلامي قوة دفع متزايدة، وتقدم لنا صكوك طيران الإمارات دليلاً جديداً على تميز دبي كمركز عالمي لإصدار وإدراج وتداول الأوراق المالية المتوافقة مع الشريعة الإسلامية بعد الإدراج الناجح لصكوك ديوا الأسبوع الفائت. وسوف نمضي قدماً في ترسيخ مكانة دولة الامارات في هذا المجال بحشد كافة الجهود وتطوير مجموعة متنوعة من المنتجات المالية الإسلامية بما يلبي احتياجات المستثمرين من الأفراد والمؤسسات على حد سواء."

وقال عيسى كاظم، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لسوق دبي المالي، والأمين العام للجنة العليا لتطوير قطاع الاقتصاد الإسلامي: "تسجل أسواق المال في إمارة دبي نمواً متسارعاً كماً ونوعاً، ومما لاشك فيه فإن قطاع الإقتصاد الإسلامي يلعب دوراً كبيراً في هذا النمو. إن إصدار وإدراج صكوك طيران الإمارات في ناسداك دبي، يعكس قوة هيكلية سوق المال في الإمارة وقدرته على تلبية متطلبات المؤسسات العالمية الكبرى."

وقال عبدالواحد الفهيم، رئيس مجلس الإدارة، ناسداك دبي: "يمثل هذا الإدراج من جانب إحدى شركات الطيران الرائدة عالمياً خطوة مهمة في إطار جهود ناسداك دبي للتحول إلى أكبر سوق لإدراج الصكوك على المستوى العالمي من حيث قيمة الصكوك المدرجة."

وأضاف:" إننا نتطلع إلى الترحيب بمزيد من الإدراجات من جانب مصدري الصكوك في المنطقة والعالم مع اكتساب الصكوك شعبية متزايدة بين كافة شرائح المستثمرين في مختلف مناطق العالم. وبالإضافة إلى كونها منصة للإدراج، ستعمل ناسداك دبي على توسعة نطاق الخدمات المقدمة لمصدري الصكوك والمستثمرين في المرحلة المقبلة."

وقد سجل إجمالي قيمة الصكوك المصدرة عالمياً زيادة نسبتها 64% خلال العام 2012 ليصل إلى 140 مليار دولار مقابل 85 مليار دولار في العام 2011 وفق تقديرات زاوية، منها إصدارات بقيمة فاقت الستة مليارات دولار من جانب المصدرين في الإمارات العربية المتحدة.

عرض معرض الصور